السفارة الأمريكية تصدر أول جواز سفر أمريكي يدرج “إسرائيل” كمكان الميلاد في جوازات سفر المواطنين الأمريكيين المولودين في القدس

السفارة الأمريكية في القدس

بيان صحفي

30 تشرين الأول/ أكتوبر 2020

بعد إعلان وزارة الخارجية الأمريكية في 29 تشرين الأول/ أكتوبر 2020 ، والذي صرحت فيه أن الوزارة ستسمح الآن للمواطنين الأمريكيين المولودين في القدس باختيار إدراج “إسرائيل” أو “القدس” في خانة مكان ميلادهم، صدر اليوم [الجمعة ، الموافق 30 تشرين أول / أكتوبر 2020] أول جواز سفر يمثل اللوائح الجديدة في السفارة الأمريكية بالقدس. تم إصدار جواز السفر لمناحيم زيفوتوفسكي، والذي لديه قضيتين في المحكمة العليا بهذا الشأن، حيث يذكر الجواز الجديد مكان ميلاده على أنه “إسرائيل”.

قال السفير الأمريكي في إسرائيل ديفيد فريدمان مخاطباً مناحيم زيفوتوفسكي “يشرفني أن أقدم لك أول جواز سفر صادر لمواطن أمريكي مولود في القدس مع تحديد ‘اسرائيل’ مكان الميلاد.”

وأضاف السفير فريدمان: “أود أن أشكر وزير الخارجية مايكل بومبيو على قيادته. لا يخفى على أحد أنه تحت الإدارة السابقة، لم تكن وزارة الخارجية لتغيّر التسمية في جواز السفر حتى بعد الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل. تجاوز الوزير بومبيو تلك البيروقراطية وجعل سياسة جوازات السفر لدينا تتماشى مع سياستنا الخارجية والمنطق.”

“أخيرًا ، أود أن أشكر الرئيس دونالد ترامب الذي بدأ الحركة في هذا الاتجاه. بنقل سفارتنا إلى القدس، حافظ الرئيس ترامب على وعد مقدس وعزز التزامنا بالوقوف مع أصدقائنا وعدم التراجع أبدًا في مواجهة المعارضة أو التهديدات الواهية. لقد تعززت مكانتنا كأمة إلى حد كبير وذلك بفضل شجاعة وتصميم الرئيس ترامب.”

وفقًا لإعلان وزارة الخارجية الأمريكية يوم أمس، سيتمكن الآن المواطنون الأمريكيون المولودون في القدس من طلب وضع إما “القدس” أو “إسرائيل” كمكان ميلادهم في الوثائق القنصلية. سوف يستمر المواطنون الأمريكيون المولودون في القدس، والذين لا يحددون “إسرائيل” كمكان ميلادهم في طلبات الحصول على الخدمات القنصلية، بالحصول على وثائق تشير إلى “القدس” كمكان ميلادهم.  لا تغيير على التوجيهات الحالية التي تسمح باستخدام “فلسطين” في بعض الحالات لأولئك الذين ولدوا قبل 14 أيار/مايو 1948. تغيير هذه السياسة لا يؤثر على المواطنين الأمريكيين المولودين خارج القدس.

لا يُطلب من المواطنين الأمريكيين الذين يحملون جوازات سفر سارية المفعول حاليًا، والتي تصنف القدس كمكان ميلاد، الحصول على جوازات سفر جديدة في هذا الوقت، ويجب عليهم السفر باستخدام تلك الجوازات. يتم تشجيع المواطنين الأمريكيين الراغبين في تغيير مكان ميلادهم من القدس إلى إسرائيل على القيام بذلك عند تجديد جواز سفرهم الأمريكي في غضون عام من تاريخ انتهاء صلاحيته.